Archive for 24 يونيو, 2009

بتطلع زبك لعيلة يا مرقص عزيز يا كلب

24/06/2009

يا قمص مرقص يا عزيز
يا جموسة يا ابن الشرموطة
اللي انت عملته في البت الصغيرة الغلبانة ميعملوش أوسخ خلق الناس
اللي انت عملته حتي برسوم معملوش
صحيح برسوم ناك خمس ألاف نصرانية لكن مجاش جنب العيال
وبعدين البت داليا غلبانة ومعندهاش اي خبرة في الحيات
يا أقذر خلق الناس يا مرقص يا عزيز
بتوريها زبك ليه يا كلب
ده أنت راجل دين يا زبالة
مش تحترم شعرك الأبيض
شوف يا مرقص يا عزيز
لو دخلت بيت داليا ثاني عارف هعمل فيك ايه
زبك المعفن هكوهولك بأوسخ مكوة عندي في المحل
بيتها ايه
انا مش عاوزك تيجي جنب شارع اسماعيل الفلكي
أسمع يا ابن الشرموطة
أنت متعديش أصلا ميدان المحكمة
صداقتك مع فوزي بيه برة البيت يا كلب
ده انت معنكش دم
وبعدين لو فوزي بيه استغني عن خدمتي لوه هيبقي مفيش غيرك فتن بي
الخبر هيصل للي ممكن بطردك من الخدمة في الكنيسة
صحيح انا مكوجي علي اد حالي بس أعرف ناس ممكن توصل الخبر لأكبر راس
ولقائتك مع مكسيموس هتطلع بره
وانك معجب بالالماني اللي اسمه اييه ده
لوتر
وانه هجومك علي الانجلين عشان الحال يمشي
ومن اخر
متهويش نجية شارع اسماعيل الفلكي يا ابن المتناكة
ولا اقلك
خليك في أمريكا
ممنوع الزيارات السرية لمصر يا حقير يا جبان

نصراني إتناك وأبونا رافض يحله

12/06/2009

البت رباب دي حكايتها حكاية وبصراحة هتجنني كل يوم تحكيلي حكاية غريبة, وبيني وبينكم هي عاوزة تخليني بروتستانتي, اسمها جميل بس هي بلدي خالص وبعدين حالها زي حالي, يعني هي كما مبتعرفش تفك الخط, بس طيبة جدا وبتحب المسلمينو مع انه أختها اتخطفت وبيقلو ان اللي خطفها الشيخ ابو العينين واتجوزها عرفي, والبت رباب بتقول انه الجواز مسألة شخصية الدين ملوش دخل فيه
المهم الحكاية الغريبة اللي حكيتهولي من يومين حكاية الواد منير
منير مسيحي من بتوع كنيسة الجربان شنودة
الواد منير راح يعترف وأبونا رفض يديله الحل
والواد هيتجنن مش عارف ليه ابونا رفض يحله
الواد المسيحي منير ارتكب زنب كبير كبير خالص بس وانا بصراحة مكسوف حتي اقوله وكنت خايف الواد منير يقرأ اللي مكتوب هنا ويزعل رباب, بس بعد كده فكرت وقلت وانا مالي كس أم كل النصاري, وبعدين حد قاله ينيك صاحبه ويخليه ينيكه . ده يستاهل كل اللي يجراله
هو علي فكرة مش خول بس الخمرة بقي هتقول ايه
الواد منير سكر مع صاحبه وكانوا بيتفرجوا علي الافلام إياها وبدا كل واحد يلمس الثاتي وفي الآخر منير اتناك من صاحبه وبعدين منير ناك صاحبه
الواد الثاني معرفوش بس هو مش هامه حاجة, شكله كده ازي الكهنة ومتعود علي النياكة فمارحش يعترف لكن منير ضميره تعبه وراح يعترف وابونا رفض يحله
منير بعث رسالة للعباسية وحدش عبره
المهم منير شاف أب كاهن ثاني وحطكاله حكايته وأبونا الثاني قاله ذنبك ملوش حل
والمشكلة مش في انه منير اتناك
لو علي دي مفيش مشكلة ابونا ممكن يحله
المشكلة في انه اتناك بعد المناولة
يعني الواد منير تناول واخذ سر الأفرخارسيا وبعدين اتناك يعديها بشويه
وزي منتم عارفين الكلاب بتوع كنيسة الخول شنودة بيقولو ان الخبز بيتحول الي جسد الإله الحقيقي

الواد منير اتجنن وأمله الوحيد الان هو البابا مكسيموس ولسه منعرفش مكسيموس هيقوله ايه
لما اعرف هبلغكم